Loading

السبت، 10 مارس، 2012

ويبقى الشعر : الطقس هذا العام 2

ويبقي الشعر
قصيدة الطقس هذا العام سنة 1990

الطـقـس هذا العام ينبئني
بأن النـيل يبكي
فاسألي الشطآن
كيف تفيض في العرس الدموع ؟
الدمع في العينين
يحكي ثـورة الشرفـاء
في زمن التـخنـث..
والتـنـطـع.. والخنـوع
هذي الدماء علي ثـيابـك
صرخـة.. وزمان جوع
هيا ارفعي وجهـي.. وقـومي
حطـمي صمت السواقي..
واهدمي صنـم الخـضوع
هيا احمليني في عيونك دون خوف
كـي أصلـي في خشوع
صلـيت في محراب نيلك كـل عمري
لـيس للأصنـام حق في الرجوع
فغدا سيشرق في ربوعك
ألف قنديل
إذا سقـطـت مع القـهر الشموع
فالنـيل سوف يظل مئـذنـة
وقـداسا..
وحبا نـابـضا بين الضـلـوع
تتعانق الصـلوات والقداس
إن جحدوا السماحة
في محمد.. أو يسوع
الطـقـس هذا العام ينـبئني
بأن الجوع قـاتل
وبأن أشباح الظـلام..
تـطل من بين الخمائل
والنـهر يبكي.. والطـيور
تفر من هول الزلازل
فزواج عصر القـهر..
بالشرفـاء باطل
ما بين مخبول..
ودجال.. وجاهل
الصبح في عينيك
تـحصده المنـاجل
والفجر يهرب كـلــما لاحت
علي الأفـق السلاسل
لا تتركي النـيران تـلتـهم الربيع..
وتـرتـوي بـدم السنابـل
فالقـهر حين يطيش في زمن الخطايا
لن يفـرق.. بين مقـتـول.. وقـاتل