Loading

الخميس، 31 مايو، 2012

رب دبرلي .. فإني لا أحسن التدبير ..

رب دبرلي .. فإني لا أحسن التدبير ..



 المدونة شاملة وغير مخصصة للكاتب والشاعر المصري فاروق جويدة فقط فهي تضمن كُتاب فى مجالات الشعر والقصة والرواية والمقالة وغير ذلك هي تنشر بعض الفيديوهات العامة التى يستفاد منها الزائر وتنشر بعض الصور المعبرة
مصطفي عبد الحفيظ

الأربعاء، 30 مايو، 2012

هومش حرة : أحيانا نهرب من الحب


هومش حرة 
أحيانا نهرب من الحب 
بقلم: فاروق جويدة
31/5/2012



قالت‏:‏ هل تساوي فرحة اللقاء ألم الفراق‏..‏ وهل تساوي ساعة الصفاء وحشة الذكري حينما نحب نجد أنفسنا كائنات غير البشر‏..‏نحلق بعيدا في السماء ونحب كل شيء حولنا الناس والأماكن والأشياء‏..‏في الحب طاقة غريبة علي الاحتواء يتسع الكون حولنا وتتفتح أبواب الحياة في قلوبنا‏..
تسعدنا أشياء صغيرة وتعكر صفو أيامنا أشياء تافهة.. ولهذا نهرب أحيانا من الحب حين يتحول إلي ألم دائم وعذاب لا يطاق.. بعض الناس يحب حتي يمرض والبعض الآخر يشعر أن نبضات قلبه تكاد أن تتوقف.. إن لحظة انتظار ثقيلة تدمر أشياء كثيرة في نفوسنا.. إن كلمة عابرة يمكن ان توقف شلالا من المشاعر المتدفقة ما أسهل الغفران في الحب إذا كانت القلوب صافيه وما أصعب التسامح إذا تغيرت المشاعر.. يمكن أن تغفر الف ذنب لإنسان تحبه لأنك مازلت تشعر معه بالأمان.. ويرفض القلب لحظة تسامح لأن لديك إحساسا بالخوف وعدم الأمان.. كثيرا مانهرب من الحب رغم احتياجنا إليه لأن القلب لم يعد يحتمل ساعة فراق أو لحظة ألم إن الإنسان يفضل أحيانا أن يستريح علي الشاطئ لأن الأمواج أرهقته ولأن الرحلة كانت طويلة ولأن الليل كان مخيفا وموحشا.. وحين يصل إلي الشاطئ يلقي متاعبه بعيدا وينتظر ساعة تشرق فيها الشمس ويعود الدفء ويطلع النهار.. ما أجمل أن تفتقد إنسانا تحبه ولكن ما أصعب ان تراه ولا تراه ان يكون بين يديك وبينكما مسافات طويلة من الإحساس بالخوف وعدم الأمان.. أن يتكلم كثيرا ويحكي القصص والروايات وانت لاتسمع ما يقول..ولا تصدق ما يحكي.. ان يجمع بينكما الحب ثم تتعدد الطرق وتبعد المسافات فتتوه الملامح وسط الضجيج.. ويصبح الصمت أفضل كثيرا من كلام لا يفيد وتشعر ان اطلالا من الذكريات تتجسد امامك في جسد لا يتحرك وقلب لا ينبض وإحساس يبحث عن مدار.. حين نحب تشدنا فرحة اللقاء ونشوة الحلم والأمل المسافر في قلوبنا لكننا وسط هذا كله نري شبح النهاية وآلام الغربة والخوف من المجهول حين يصبح الفراق ضرورة.



 المدونة شاملة وغير مخصصة للكاتب والشاعر المصري فاروق جويدة فقط فهي تضمن كُتاب فى مجالات الشعر والقصة والرواية والمقالة وغير ذلك هي تنشر بعض الفيديوهات العامة التى يستفاد منها الزائر وتنشر بعض الصور المعبرة
مصطفي عبد الحفيظ