Loading

الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

مصطفى صادق الرافعي : تجنى الحبيبُ فقالوا غضبْ

مصطفى صادق الرافعي


مصطفى صادق الرافعي :  تجنى الحبيبُ فقالوا غضبْ
تجنى الحبيبُ فقالوا غضبْ     وتاهَ دلالاً فقالوا اجتنبْ
الا دعهمُ ذاكَ بدرُ السما     إذا ما أضاءَ السماءَ احتجبْ
وهذي عروسُ الصبا أقبلتْ     تزفُّ إلينا عجوزُ الحقبْ
فقم فاجلها إن بنتَ الضحى     تخافُ أشعةَ بنتَ العنبْ
ولا تأمنِ الماءَ يخلو بها     فيولدها من بناتِ الحببْ
وكم غشني حينَ عاملتهُ     فمزْ بينَ فضتهِ والذهبْ
وإما دعاني داعي الصبا     ومالت بعطفيَ أمُّ الطربْ
فقلْ لخطيبِ الرياضِ ارتجلْ     فإنَّ خطيبَ الهوى قد خطبْ
وللصبحِ يبدي تباشيرَهُ     ويروي الهنا عن إمامِ الأدبْ






 المدونة شاملة وغير مخصصة للكاتب والشاعر المصري فاروق جويدة فقط فهي تضمن كُتاب فى مجالات الشعر والقصة والرواية والمقالة وغير ذلك هي تنشر بعض الفيديوهات العامة التى يستفاد منها الزائر وتنشر بعض الصور المعبرة
مصطفي عبد الحفيظ