Loading

الأربعاء، 18 فبراير، 2009

لو أننا..

لو أننا يوما نسجنا عشنا

عبر الأثير على ربى الأزهار

لو أننا يوما جعلنا عمرنا

بين الظلال كروضة الأشعار

لو أننا عدنا إلى أحلامنا

سكرى نناجيها مع الأطيار

لو أننا صرنا خمائل أسدلت

أهدابها فوق الغدير الجاري

لو أننا طفلان في أحزاننا

ننسى الحياة على صدى مزمار

لو أن حبك عاش يسكر من دمي

ويصول كيف يشاء في أفكاري

لو أن قلبك ظل مرفأ عمرنا

نلقي عليه متاعب الأسفار

لو أننا عند المساء سحابة

ترنو إلى همس الهلال الساري

لو أننا لحن على أنغامه

نام الزمان وتاه في الأسرار

لو أننا.. لو أننا.. لو أننا..

ما أسهل الشكور من الأقدار..